بحوث و مقالات

الممارسات المحاسبية الحكومية ” باطروحة دكتوراه لتدريسية في الادارة والاقتصاد”

أخبار الكلية   ,   الدراسات العليا   ,   بحوث و مقالات   ,   قسم إدارة الأعمال   ,   قسم العلوم المصرفية والمالية   ,   قسم المحاسبة   ,  

"الممارسات المحاسبية الحكومية" باطروحة دكتوراه لتدريسية في الادارة والاقتصادناقشت التدريسية في كلية الادارة والاقتصاد بالجامعة العراقية الهام محمد واثق ، اطروحتها الموسومة (المحاسبة عن الصناديق السيادية في ضوء الممارسات المحاسبية الحكومية - انموذج مقترح ) وحصلت على تقدير جيد جداًعالي في اختصاص المحاسبة.تضمنت الاطروحة مشكلة إعداد الموازنة العامة بالاعتماد على مصدر اساسي واحد في التمويل ( مبيعات الموارد الطبيعية ) دون اعتمادها على مصادر متنوعة من التمويل ، فيما عرض البحث أهمية الاستفادة من إيرادات بيع الموارد الطبيعية وإعادة استثمار جزء منها لتحقيق الدعم للاقتصاد في المقام الاول ولضمان حقوق الاجيال القادمة من الموارد الطبيعية وخشية نضوبها في المقام الثاني. وأوضحت الباحثة ، ان اطروحتها تهدف الى دراسة وتحليل الجوانب المفاهيمية لصناديق الاموال السيادية الغاطسة وعرض وتحليل الممارسات المحاسبية الدولية الخاصة بها واقتراح القياس والافصاح المحاسبي المناسب لممارسة أعمال الصناديق السيادية الغاطسة .وأشارت الى انه تم بناء البحث على الفرضيات التي مفادها (لاتوفر الممارسات المحاسبية في القطاع العام المطبقة حاليا القياس والافصاح الملائم عن العمليات المحاسبية لصندوق الاموال السيادية الغاطسة، وان الأنموذج المقترح للمحاسبة عن عمليات هذا النوع من الصناديق يلبي احتياجات المستخدمين من المعلومات المحاسبية التي تم اعدادها بالاعتماد على المعايير الدولية للقطاع العام . وذكرت الباحثة، ان "اهم ماتوصلت اليه من استنتاجات هو ضعف اساليب المحاسبة عن أموال الصناديق السيادية الغاطسة وعدم وجود معايير محاسبية دولية اوقواعد محلية خاصة بها لتوحيد وتوجية المحاسبة عن اموالها، مبينة ان "ما موجود فعلا مجموعة من المبادئ المقبولة عموما (مبادئ سنتياغو) ويتم العمل على تطويرها والارتقاء بها من المنظمات الدولية المهنية لتصبح معايير . وأوصت الباحثة بضرورة تحديث القوانين القائمة وتشريع قوانين جديدة تسهل إنشاء الصناديق السيادية الغاطسة بكافة انواعها ، وضرورة تطوير العمل المحاسبي فيها من خلال اعتماد اساس الاستحقاق المحاسبي، فضلا عن مواكبة اصدارات المعايير الدولية للقطاع العام، وتوفير اساليب تمويل دائمة لهذه الصناديق. تألفت لجنة المناقشة من أ.د صفاء احمد محمد رئيساً أ.د عماد محمد علي عضواً أ.م.د صلاح صاحب شاكر عضواً أ.م.د بشرى عبد الوهاب محمد عضواً أ.م.د سلمان حسين عبدالله عضواً أ.م.د سعد سلمان عواد .--------------------------AbstractThis research deals with the problem of the numbers of the general budget by relying on one primary source of funding (natural resources sales) without reliance on a variety of sources of funding, and Display search importance of taking advantage of the receipts from the sale of natural resources and reinvest part of it to support the economy

مجلة الجامعة العراقية تنشر بحث لتدريسية في كلية الادارة والاقتصاد

بحوث و مقالات   ,  

نشرت مجلة الجامعة العراقية التي يصدرها مركز البحوث والدراسات (مبدأ) بحث لتدريسية في كلية الادارة والاقتصاد - الجامعة العراقية ا م د شيماء عادل فاضل بعنوان (حق حرية الرأي للمرأة بين الشريعة الاسلامية والقوانين الوضعية) في العددد 2/33 السنة الحادية والعشرون واداناه مرفق ملف البحثحق_حرية_المراة_1.docx

مجلة العلوم الاسلامية تنشر بحث لاحد تدريسيي الكلية

بحوث و مقالات   ,  

نشرت مجلة العلوم الاسلامية العدد التاسع 2015  بحث للسيدة معاون العميد للشؤون العلمية الاستاذ المساعد الدكتور شيماء عادل فاضل تدريسية في كلية الادارة والاقتصاد -الجامعة العراقيه  بعنوان (دور الاعلام في تععزيز حقوق المرأة العراق انموذجا)وادناة رابط البحث داخل المجلةرابط البحث

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل