بحوث و مقالات

المجلة البريطانية للطب والابحاث الطبية تنشر بحثا لتدريسي بكلية طب الجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة البريطانية للطب والابحاث الطبية ( British Journal of Medicine & Medical Research ) بحثا للدكتور. نوار صاحب خليل التدريسي بكلية طب الجامعة العراقية _ فرع طب المجتمع .البحث الموسوم كان بعنوان (Medical Students Knowledeg and Attitudes towards Self –Medication in Al – Iraqia University,Baghdad,Iraq) .( المعرفة واتجاهاتها لدى طلاب كلية الطب واثرها على سلوكهم في موضوع تناول الادوية بدون وصفة طبية ).واختار الباحث في دراسته طلاب كلية الطب بالجامعة العراقية بكافة مراحلها كعينات ذات طابع وثقافات متقاربة لدراسة سلوكها تجاه هذا الموضوع.تركزت اهداف البحث في تحديد مدى معرفة الطلاب واتجاهاتهم في استخدام وتناول الادوية بكافة انواعها دون مراجعة الطبيب.وكانت نتائج الدراسة تشير بأن أكثر من نصف العينة يمتلكون معرفة جيدة مع اتجاهات ايجابية بعدم تناول الادوية بالرغم من اختلاف العوامل الاجتماعية والديمغرافية فيا بينهم.ويعتبرهذا البحث من البحوث المهمة على مستوى العالم لكثرة انتشار ظاهرة تناول الادوية بدون وصفة طبية ،وان تحديد الاسباب ومعالجتها من الامور المهمة التي تخدم مختلف الشرائح الاجتماعية ليس في العراق فحسب وانما على مستوى اوسع لوجود تقارب وتشابه في البيئات وسلوك الافراد تجاه مثل هذه المواضيع.

المجلة الأمريكية للعلوم الطبية تنشر بحثا لتدريسيين في كلية طب الجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة الأمريكية للعلوم الطبية ( American Journal of Medical Sciences and medicine )بحثا مشتركا لثلاثة تدريسيين في كلية طب الجامعة العراقية هم كل من د. حسام داود سعيد ود. نوار صاحب خليل ود. أسراء طالب حسن.تناول البحث موضوع الإخصاب والتوعية بشأنه من خلال دراسة عينات من الشباب من طلاب الجامعة العراقية بضمنهم طلاب المجموعة الطبية وعدد من الكليات الإنسانية .حيث وجهت لهؤلاء الطلبة مجموعة من الأسئلة والاستفسارات باجاباتها يمكن التوصل للتقييم والمعرفة التي يمتلكونها عن الفترة الطبيعية للإخصاب.وتبين ان المعرفة قد تباينت بين طلاب الكليات الإنسانية وطلاب المجموعة الطبية في مدى معرفتهم لفترة الخصوبة لدى لدى المرأة وإمكانية نجاح التخصيب الاصطناعي ( أطفال الأنابيب) في حالة وجود عقم اولي .

مجلة دولية تنشر بحثا لتدريسي في كلية طب الجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة الدولية للعلوم والتكنولوجيا ( INTERNATIONAL JOURNAL FOR SCIENCES AND TECHNOLOGY )في عددها الاول المجلد العاشر آذار 2015 بحثا لرئيس فرع الإحياء المجهرية الطبية بكلية طب الجامعة العراقية د. اسعد فاضل البياتي بعنوان (immunity in humoral immunity in children suffering chronic tonsillitis before and after tonsillectomy )وتتركز فكرة البحث على دراسة عينة من الاطفال المصابين بالتهاب اللوزتين وعددهم (40) طفلا تتراوح اعمارهم بين السادسة والعاشرة .وكان الهدف معرفة التغيرات المناعية الحاصلة في هؤلاء المرضى وقارنتها بالاصحاء من جهة ومن جهة ثانية تم عقد مقارنة فيما بين هذه الحالات المرضية قبل عملية اسئصال اللوزتين وبعدها .وكانت النتائج تشير ان المرضى تكون لديهم المؤشرات المناعية بمستويات تفوق المستويات الطبيعية اذ ما قورنت بالاصحاء وكذلك فان هذه الزيادة تهبط الى مستوياتها الطبيعية بعد اجراء التداخل الجراحي لاستئصال اللوزتين .ويمكن استخدام هذه المؤشرات ودلالاتها للمساعدة في تقويم الحالات المرضية وموجبات اجراء عمليات الاستئصال من عدمها.ويذكر ان المجلة الدولية للعلوم والتكنلوجيا تعتبر من المجلات العلمية ذات المكانة العلمية الرصينة ضمن التصنيف للمجلات العلمية وذات محامل تاثير معتبر (32 icv ) (SJIF:3.735 ).

المجلة الدولية للعلوم والتكنولوجيا تنشر بحثا لتدريسي بطب الجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة الدولية للعلوم والتكنلوجيا بحثا لاختصاصي جراحة المسالك البولية والتناسلية والتدريسي بكلية الطب في الجامعة العراقية بعنوان (Assessment of retrograde ureteral stenting under local anesthesia ) وتناول البحث موضوع قسطرة الحالب عن طريق ناظور المثانه الذي يعتبر احد أكثر الإجراءات الجراحية التي يقوم أطباء جراحة المجاري البولية تحت التخدير العام.واوضح الباحث د. احمد اهم الاسباب الموجبة لقسطرة الحالب وهي اما قسطرة علاجيه وذلك عن طريق أنبوبة الدبل جاي الخاص بفتح الانسدادات في الحالب،مثل (حصاة الحالب ,او قسطرة تشخيصيه) عن طريق انبوبه خاصه توضع في الحالب ويتم تلوين أوعية الكليه والحالب عن طريق حقن ماده تلوين مشعه خاصه لهذا الغرض تكون القسطره في كلتا الطريقتين عن طريق ناظور المثانه .وتهدف هذه الدراسه الى تقييم امكانية اجراء قسطرة الحالب العكسيه عن طريق ناظور المثانه تحت التخدير الموضعي،كما أوضح الباحث ان هذه الدارسة تبين ان"المرضى في هذه الدراسه هم الذيّن يعانون من انسداد الحالب ولا يمكنهم تحمل المخاطر الناتجه عن التعرض للتخدير العام". وأشار الى أنه تمّ اجراء قسطرة حالب عكسيه عن طريق ناظور المثانه لثلاثه وثلاثون مريض تم جمع المرضى عن طريق العياده الخاصه للباحث الكائنه في بغداد مدينة العامريه .وتابع الباحث انه"كل مريض اجريّ له هذا التداخل تمّ ابلاغه بخطوات العمليه و اعطىّ مضادات الالام للمرضى , ومادة البسكوبان بالحقنه , وعقار التامسيوليوسين ,وذلك لغرض توسيع الحالب الامر الذي يسهل اجراء القسطرة, وحقن كل مريض بعقار الكارامايسين عن طريق الوريد لمنع الالتهابات اثنا وبعد التداخل , وقبل التداخل مباشرة تم حقن الاحليل بمادة اللايدوكين جل بسرنجه من فئة 10 مل وذلك لضمان تخدير وتزييت بطانة الاحليل" .وبين ،ان "النتائج كانت كالاتي : حيث نجحت قسطرة الحالب تحت التخدير الموضعي عند 26 مريض(78,8%) وفشلت عند سبعة مرضى(21,1%)"،مشيرا الى ان"كل مريض من المرضى السبعه الذين فشلو في اجراء قسطره ناجعه تحت التخدير الموضعي , ادخلو المستشفى في اليوم التالي وتم اجراء قسطره لهم تحت التخدير العام وذلك في مستشفى ابي غريب العام الكائن في بغداد .ولفت الى انه "من اولئك السبعه مريض واحد فقط اجرى قسطره ناجحه تحت التخدير العام وسته فشلو مره اخرى،مستنتجاً،"من هذه الدراسه ان القسطره العكسيه للحالب عن طريق ناظور المثانه يمكن اجراؤها تحت التخدير الموضعي , في العياده الخارجيه بامان , وهي ذات نتائج نجاح تضاهي التي يتم اجراؤها تحت التخدير العام".

مجلة علمية أوربية تنشر بحثا لثلاثة تدريسيين بطب الجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة الأوربية للأبحاث العلمية وهي إحدى المجلات العلمية واسعة الانتشار في العالم بحثا لثلاثة تدريسيين بكلية طب ابن سينا هم كل من اختصاصي جراحة الأنف والإذن والحنجرة أ.م.د احمد نصرت ورئيس فرع الإحياء المجهرية الطبية د. اسعد فاضل ود. نوار صاحب خليل مقرر فرع طب المجتمع .وحمل البحث عنوان ( تضخم اللحمة الأنفية لدى البالغين وعلاقتها بحساسية الأنف ) ،إذ أجريت دراسات مستفيضة من قبل الباحثين لمجموعة كبيرة من الحالات المرضية بلغت (6500 ) حالة مرضية في مستشفى الفلوجة التعليمي والرمادي التعليمي بمحافظة الانبار .وأكد الباحثون ان "جميع المرضى كانوا يعانون من مشاكل تنفسية متعلقة بانسداد الأنف وكان التشخيص لبعض الحالات المرضية من خلال التاريخ المرضي والفحوصات السريرية".واضافوا ان "قسم من الحالات المرضية تم تشخيصها باستخدام النواظير وحالات أخرى استخدمت الأشعة السينية في تشخيصها وقسم أخر شخصت بشكل مفاجئ أثناء أجراء التداخل الجراحي المتعلق بالجيوب والحاجز الأنفي".وتوصل الباحثون الى نتائج مهمة من خلال دراستهم لهذا العدد الكبير من الحالات المرضية ولفترات زمنية طويلة إلى استنتاجات مهمة من بينها أنتضخم الزائدة الأنفية هو من الأمراض غير الشائعة لدى البالغين وله علاقة ذات دلالة إحصائية وأهمية سريرية بالحساسية .

مجلة طبية عالمية تنشر بحثا لتدريسي بكلية طب ابن سينا بالجامعة العراقية

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة العلمية العالمية للبحوث الطبية السريرية الأمريكية ( (International Journal of clinical medicine research بحثا طبيا لاختصاصي الأنف والإذن والحنجرة والتدريسي في كلية طب ابن سينا في الجامعة العراقية أ.م.د احمد نصرت بعنوان الغدانيات (الزوائد اللحمية خلف الإنف) عند البالغين سبب نادر لانسداد الأنف.وأوضح د.أحمد نصرت ،ان" الغدانيات عادة تكون موجودة عند الأطفال وتبدأ بالضمور في سن من 5- 7 سنوات،وفي البحث الذي تم إجرائه من خلال دراسة اثني عشر حالة مرضية من الذكور والإناث لمدة 12سنة الذين يعانون من انسداد الأنف ، تبين فيما بعد ان انسداد الأنف كان بسبب بقاء هذه الزوائد لما بعد 18 سنة من العمر".وأكد،أن"بعض هؤلاء المرضى تم تشخيصهم قبل عملية استئصال الغدانيات،وجزء أخر تم التشخيص إثناء عملية التداخل الجراحي لعملية انحراف الحاجز الأنفي والجيوب الأنفية".وبين د.نصرت ،ان"احد المرضى تم تشخيصه بوجود تضخم الغدانيات لديه بعد اخذ خزعة استئصاليه لورم اشتبه بواسطة فحص المفراس والرنين المغناطيسي انه ورم دموي ليفي".وبسبب التشخيص الدقيق من د.احمد نصرت لهذه الحالات النادرة واجراء عمليات ازالة هذه الزوائد واعطاء العلاج المناسب تماثل للشفاء جميع المرضى.

الدراسات الوبائية في مجال البحوث الطبية بمحاضرة لطب أبن سينا

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نظمت كلية طب ابن سينا / الجامعة العراقية محاضرة علمية عن أهم الدراسات الوبائية المستخدمة من الباحثين في المجالات الطبية،ألقاها رئيس فرع طب المجتمع أ.م.د جليل إبراهيم (اختصاص طب مجتمع) ،بحضور عميد الكلية وأعضاء الهيئة التدريسية فيها. وتحدث د. جليل إبراهيم عن أهم الدراسات الوبائية التي يستخدمها الباحثون في مجال العلوم الطبية الأساسية والسريرية ،ومنها الدراسات الوصفية ، التي تختص بوصف خواص انتشار المرض من حيث المكان والزمان والأشخاص .وأضاف "كذلك الدراسات التحليلية ، التي تختص بتكوين الفرضية حول سبب المرض وتأثير العوامل التي تساعد على زيادة انتشار المرض بين إفراد المجتمع،إضافة إلى الدراسات التجريبية التي من خلالها يمكن تثبيت العلاقة السببية التي تربط بين متغيرين لايمكن الشك فيهما".وأكد د. جليل ابراهيم،أن "الدراسات المشار إليها آنفا يمكن إن يستفاد منها الباحث في إجراء البحوث الطبية في مجال حقله الأكاديمي وهي تساهم بالنهوض بالصحة وحمايتها بالوقاية من الأمراض على مستوى الفرد والمجتمع".

مجلة طبية أمريكية تنشر بحثا متخصصا لتدريسيين في طب ابن سينا

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت المجلة الامريكية للبحوث العلمية (MERICAN JOURNAL OF SCIENTIFIC RESEARCH) بحثا طبيا متخصصا لتدريسيين في كلية طب، هما أخصائي المسالك البولية والتناسلية الدكتور احمد نزار وأخصائي الجراحة العامة الدكتور لؤي فرحان.وتناول البحث الذي حمل عنوان (التأثير العلاجي لعقار Tamsulosin)، قوة دفق الادار مقاسا بجهاز فحص الادرار الالكتروني للمرضى المصابين بتضخم البروستاتا الحميد.وبين الباحثين ان "البحث يهدف للوصول الى نتائج دقيقة لمعرفة مدى تأثير العلاج وزيادة دفق الادرار من المثانة للمرضى الذين يشكون من صعوبة في التبول نتيجة تضخم البروستاتا الحميد مقاسا بجهاز دفق الادرار الالكتروني.واشار الاخصائيين الى انه "تم فحص 93 مريضا مصابا بمرض تضخم البروستات الحميد للمدة من 1/ 1 إلى 20/ 11/ 2011 في عيادة خاصة، وتم تقييم الحاله عن طريق الفحص السريري وفحص السونار والفحوصات الكيميائيه المتعقله بوظائف الكليه وهرمون البروستات الخاص بأورام البروستات السرطانية".وقسّم الطبيبين المرضى إعتماداً على إستمارة الاسئلة والتقييم لاعراض مرض البروستات المعتمده من قبل الجمعية الامريكية لجراحي المجاري البولية الى ثلاثة مجاميع حسب شدة الاعراض الانسداديه للاحليل. وكانت النتائج تشير الى ان المجموعه الاولى (أ) متكونه من 53 (57%) مريض ذات اعراض انسداديه بسيطه ذات تقييم اقل من 7 نقاط حسب استمارة التقييم، والثانيه (ب) متكونة من 23 مريضا (25%) ذات أعراض انسدادية متوسطة, والتقييم من 8-19 نقطه حسب استمارة التقييم، فيما كانت المجموعه الثالثه (ج) متكونه من 17 مريض (18%) ذات اعراض انسداديه شديده التقييم من 20-35 نقطه حسب استمارة التقييم.واوضح الباحثين انه "أجري فحص دفق الادرار الالكتروني وحساب معدل قوة دفق الادرار القصوى للمجاميع الثلاثه قبل تناول عقار التامسيوليوسين، ثم اعطي كل المرضى في المجاميع الثلاثه عقار التامسيوليوسين 0.4 ملغم الساعه الثانيه عشر ليلا ولمدة عشرة ايام متتالي، بعدها أعيد فحص دفق الادرار الالكتروني اثناء العلاج وتم حساب معدل قوة دفق الادرار القصوى للمجاميع الثلاثه".واستنتج الباحثين المتخصصين الدكتور احمد والدكتور لؤي، ان "عقار التامسيوليوسين فعّال لمعالجه اعراض تضخم البروستات الحميد للمرضى ذات الاعراض الانسدادية البسيطة والمتوسطة حسب استمارة تقييم اعراض البروستات لجمعية جراحين المسالك البوليه الامريكيه, وبالمقابل هو ذات فعّالية ضعيفة للاعراض الانسدادية الشديده حسب التقييم ذاته

مجلة أمريكية عالمية تنشر بحثا لطبيب عراقي

أخبار الكلية   ,   بحوث و مقالات   ,  

نشرت مجلة New York Science Journal (2013) وهي مجلة طبية عالمية بحوثا لرئيس فرع الفسلجةالطبية واسستاذ الطب الباطني في كلية طب ابن سينا أ.م. د عبد لله الطيف جاسم وكانت هذه البحوث تخص حالات مرضية صعبة تم تشخيصها من قبله ومعالجتها .وأوضح د . عبد لله انه بأن الحالات المرضية التي قام بتشخيصها ومعالجتها وهي حالات نادرة من مرض صرع البطنAbdominal Epilepsy وهو من الأمراض النادرة في العالم .حيث راجع د . عبد لله ثلاث مرضى في أوقات متفاوتة يعانون بين فترة وأخرى من ألام حادة في البطن مع تقيء شديد تحدث لهم مرة كل أسبوعين مما يضطروا لدخول المستشفى والرقود فيها لمدة يوم او يومين ، وان هؤلاء المرضى قد راجعوا عدد من الأطباء في مدينة بغداد لسنوات طويلة وتناولهم أنواع مختلفة من الأدوية دون جدوى .وأكد الدكتور عبد لله انه وبعد اطلاعه على هذه الحالات المرضية وإجرائه جميع الفحوصات المختبرية لهم والتي أثبتت بأنهم لايعانون من أي خلل عضوي .وبضوء ذلك قرر د عبد لله أجراء تخطيط الدماغ لهم وبعد أجراء التخطيط تبين أنهم يعانون من صرع البطن وهو من الحالات النادرة في العالم ، وبعد أعطاء المرضى العلاج المناسب تم شفاؤهم من مرضهم .وقد أعرب د. عبد لله عن سعادته لأنه تمكن من معالجة هذه الحالات المرضية التي شكا أصحابها من مرضهم لسنوات طويلة وانه تمكن بفضل الله عز وجل من إدخال الفرحة والسعادة لقلوب عوائلهم التي عانت من مرض أبنائهم لسنوات طويلة وقد وجهت عوائل المرضى الشكر والامتنان للطبيب المعالج .بحث الدكتور عبدالله ...اضغط هنا

الجامعة العراقية في سطور..

الجامعة العراقية

أسست الجامعة العراقية إحدى تشكيلات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عام ١٩٨٩م، وهي جامعة متخصصة في تدريس الطب وطب الاسنان والهندسة والقانون والإدارة والاقتصاد والآداب والتربية والإعلام والعلوم الإسلامية، فضلا عن علوم متنوعة أخرى.

وتعد الجامعة العراقية واحدة من الجامعات التي احتضنتها العاصمة بغداد لتكون منهلا عذبا لطلبة العلم القادمين من أرجاء العالم للدارسة في اقسام كلياتها كافة.

وتتميز الجامعة بقبول الطلبة من ارجاء العالم، مما انعكس على حجم الطلبة الوافدين بالدراسة فيها منذ تأسيسها لحد الان لكي ينهلوا العلوم الصرفة وليكونوا نقطة اشعاع فكري في بلدانهم، من أكثر من 45 دولة عربية وإسلامية.

- المزيد من التفاصيل